منوعات

عملات رقمية ستنهار لا محالة.. تعرف عليها

4

كشفت سينثيا لوميس، التي أصبحت تُعرف باسم سناتور التشفير، مؤخرًا أنه يجب اعتبار عملة البيتكوين فقط نوعًا من السلع، بينما يجب تصنيف عملات الميم وأصول التشفير الأخرى على أنها أوراق مالية.

في ضوء ذلك ، تفترض أن جميع عملات المزاح الأخرى مثل شيبا إينو (SHIB) و دوجكوين (DOGE/USD) ليس لها فرصة للبقاء وستختفي إن عاجلاً أو آجلاً.

عملات رقمية

حظيت فئة الأصول المفترضة هذه بالكثير من الاهتمام على مدار العام ، ولكن في مقابلة مع قناة سي إن بي سي، حذرت السناتور التى تنتمي إلى الحزب الجمهوري المستثمرين ومن وجهة نظره، فإن مشكلة هذه العملات تتمثل فى  الآتي:

“يتم إصدار هذه العملات من قبل شخص واحد أو شركة ويحتفظون بجزء كبير لأنفسهم من أجل بيع ممتلكاتهم الخاصة عندما يرتفع عائدها في السوق.”

من الواضح أن هذا إجراء يتعارض مع اللامركزية المطلوبة في سلسلة الكتلة من جميع النواحي وهذا هو بالضبط سبب اعتقاد لوميس أنها تعتبر أوراقًا مالية أكثر منها سلعة.

في الشهر الماضي، وصفت السناتور طباعة الحكومة الأمريكية للدولارات بأنه تصرف غير مسؤول لأن هذه السياسة هي التي تؤدي إلى التضخم المتصاعد الذي نلاحظه جميعًا حاليًا، و مع وضع هذا في الاعتبار، فإنها تقدر فوائد البيتكوين في حالة حدوث انهيار للدولار فتقول:

“الحمد لله، هناك عملات بيتكوين وعملات رقمية أخرى بعيدة عن متناول الحكومات غير المسؤولة، بما في ذلك حكومتن، ما حدث يعد قصورا من المسؤولين فى كيفية تعاملهم مع المشكلة الهائلة التي تلوح في الأفق والتي يمكن التنبؤ بها. “

بكلماتها تلك، كانت تعبر عن كل أولئك الذين لجأوا إلى العملات الرقمية لأنهم يفترضون انهيارًا حتميًا لنظام العملات الورقية.

السابق
لهذا السبب.. شيبا قد تنهار 99.99%
التالي
سقوط حر لهذه العملة الرقمية.. هل يستمر؟